قال مسؤولو صحة اتحاديون اليوم الاثنين إن الولايات المتحدة سجلت 71 حالة إصابة جديدة بالحصبة الأسبوع الماضي بزيادة 13 في المئة فيما تواجه البلاد ثاني أكبر تفش للمرض منذ حوالي 20 عاما.

وقالت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إنها سجلت 626 حالة إصابة بالمرض الشديد العدوى والمميت أحيانا في 22 ولاية حتى 19 أبريل، وهو أعلى معدل إصابة في خمس سنوات.

وسجلت المراكز في السابق 555 حالة في 20 ولاية في الفترة من أول يناير حتى 11 أبريل، وقالت المراكز اليوم الاثنين إن التفشي الحالي سيتجاوز على الأرجح التفشي الذي حدث في 2014 في عدد الحالات.

وانضمت ولايتا أيوا وتنيسي إلى قائمة المراكز لحالات الإصابة الجديدة، وكان أكثر من نصف الحالات المسجلة هذا العام في مدينة نيويورك، ويأتي التفشي الأمريكي في إطار زيادة عالمية في المرض الذي تم القضاء عليه تقريبا يوما ما.

وذكرت منظمة الصحة العالمية الأسبوع الماضي أن الحالات العالمية زادت بنحو أربعة أمثال في الربع الأول من 2019 إلى 112163 حالة مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.