تحتفي الأوساط الثقافية بالمملكة باليوم العالمي للكتاب، الذي أقرته اليونيسكو بتاريخ الثالث والعشرين من أبريل من كل عام، بتدشين  «قيصرية الكتاب»‬⁩ اليوم في منطقة قصر الحكم وسط العاصمة الرياض، ويضم مشروع قيصرية الكتاب 14 موقعاً للمكتبات، ومقاهي توفر أماكن مخصصة للجلوس والقراءة، وقاعات مجهزة لاحتضان الأنشطة الثقافية، مع الاستفادة من سطح الرواق المطل على ميدان العدل كمنطقة للجلوس والقراءة، وتحتضن أنشطة وفعاليات ثقافية على مدار العام، وتكون سوق رائجة ودائمة للكتاب.

وتعقد صباح اليوم الثلاثاء بالتزامن مع اليوم العالمي للكتاب ضمن سلسلة برامج تقيمها مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بالرياض في ساحة قصر الحكم بالتعاون مع إمارة منطقة الرياض، والهيئة العليا لتطوير الرياض، ندوة كبرى بعنوان: «صناعة الثقافة في المملكة وفق رؤية 2030»، حيث تهدف الندوة إلى مناقشة صناعة الثقافة في المملكة، بما يحقق الأهداف التنموية والثقافية، ويعكس دور المملكة الثقافي محلياً ودولياً.

الندوة ستشمل عديدا من المحاور الرئيسة في سياق هذا العنوان؛ إذ ستعقد الجلسة الأولى من اللقاء تحت محور بعنوان: صناعة الثقافة السعودية وفق رؤية 2030، بمشاركة كل من: الدكتور سعد البازعي، الدكتور إبراهيم بن عبدالرحمن التركي، والدكتورة زينب الخضيري، والأستاذ سلطان البازعي.

والجلسة الثانية، بعنوان: دور مؤسسات المجتمع في صناعة الثقافة والإنتاج المعرفي، بمشاركة كل من محمد رضا نصر الله، حسين بافقيه، عبد الوهاب الفايز، أميمة الخميس.

وتقيم أيضاً مكتبة الملك عبدالعزيز العامة للموسم الخامس على التوالي  «ملتقى شغف 5»، وهو معرض للكتاب المستعمل بالتعاون مع نادي الكتاب الطائر في ساحة قصر الحكم بالرياض.