انطلق أمس الاثنين تمرين أسد الجنوب 3 الذي تشارك فيه القوات البرية الملكية السعودية مع الجانب الفرنسي في المنطقة الشرقية، بحضور قائد المنطقة الشرقية اللواء الركن عبدالله بن سعيد القحطاني، ومن الجانب الفرنسي المقدم لوكيه

وألقى قائد المنطقة الشرقية اللواء الركن عبدالله بن سعيد القحطاني، كلمة رحب فيها بالضيوف المشاركين ‏معلناً انطلاق فعاليات تمرين أسد الجنوب المشترك في نسخته الثالثة في المنطقة الشرقية بين القوات الفرنسية الصديقة والقوات البرية الملكية السعودية، وهو عبارة عن تمرين مركز قيادة يهدف إلى تبادل المعلومات، وزيادة الخبرات بين قوات البلدين، ويركز على تدريب القادة وهيئة الركن على التخطيط وعملية صنع القرار العسكري.

 بعد ذلك ألقى قائد القوة المشاركة من الجانب الفرنسي المقدم لوكيه كلمة ذكر خلالها، أن تمرين أسد الجنوب هو تمرين حقيقي، وهو تمرين يسمح لنا كقوة فرنسية وقوة سعودية بتبادل الخبرات والمهارات بين الجانبين.

الجدير بالذكر أنه تم رفع علم المملكة العربية السعودية وعلم الجمهورية الفرنسية «الدولتان المشاركتان في التمرين»، إيذاناً ببدء التمرين وعزف السلام الوطني لكلا البلدين.

الإيذان ببدء التمرين برفع علم الدولتين
عدد من منتسبي القوات الفرنسية المشاركة في التمرين
تدرب المشاركون على عملية صنع القرار العسكري