أعلنت باكستان اليوم عن إطلاق سراح مائة سجين هندي من صيادي الأسماك، وذلك بعد أسبوع من الإفراج عن عدد مماثل من السجناء الهنود في بادرة حسن النية.

وأوضحت مصادر حكومية باكستانية، أنه تم نقل السجناء الهنود المفرج عنهم من السجن المركزي في مدينة كراتشي إلى مدينة لاهور، تمهيدًا لتسليمهم إلى سلطات بلادهم عبر نقطة واجا الحدودية بين باكستان والهند.

وأضافت أن السجناء المفرج عنهم هم من صيادي الأسماك الذين اعتقلتهم القوات البحرية الباكستانية على فترات متفرقة، إثر تجاوزهم المياه الإقليمية الباكستانية.

وكانت باكستان قد أعلنت مطلع الشهر الجاري عن عزمها على الإفراج عن 360 سجينًا هنديًا في بادرة حسن النية، حيث سيتم الإفراج عنهم على ثلاث مراحل.