اجتمع وفد من المجلس البلدي لمدينة الرياض مع مسؤولي فرع وزارة النقل بالعاصمة، لمناقشة تطوير طريق الرياض - الطائف القديم (ديراب)، بعد تزايد الملحوظات حول ضعف الصيانة في مواضع متعددة، وخطورته استخدامه ليلاً. وشملت ملحوظات المجلس التي استقاها بلدي الرياض من تقارير الجولات الميدانية وشكاوى المواطنين، جوانب مختلفة منها الانحناءات الخطيرة بالطريق قرب منطقة الأقمار الصناعية واستراحات ديراب، وعدم توافر الإنارة الليلية، الأمر الذي يتسبب في عدد كبير من الحوادث المرورية، إضافة حاجة بعض المواضع إلى صيانة وتجديد يحمي السائقين والمركبات من المخاطر التي يمكن أن تعترضهم.

وقد أكد مسؤولو النقل أن العمل جارٍ على إنارة الطريق قريبًا، والسعي لتطويره وتحسينه من خلال مسارات التفاف (عودة)، وكذلك التنسيق مع البلدية المعنية لإيجاد طريق موازٍ (خدمة)، في منطقة الاستراحات الموجودة على طريق ديراب.

وقد حضر الاجتماع الموسع الأستاذ خالد العريدي رئيس المجلس ولجنة التخطيط والمتابعة، وأ. عبدالعزيز الراجحي، و د. فهيد السبيعي، وأ. أحمد الشمري، وأ. محمد الشويمان، أعضاء المجلس ولجنة التخطيط والمتابعة. ومن جانب الوزارة المهندس سلمان بن محسن الضلعان مدير عام الطرق والنقل بمنطقة الرياض، والمهندس سعيد القحطاني، والمهندس حاصل الأسمري، والمهندس عبدالرحمن الوهيبي.