تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض تنظم جامعة الملك سعود غداً حفل افتتاح مبنى كلية التمريض.

وأوضح مدير الجامعة د. بدران بن عبدالرحمن العمر أن الجامعة تفخر برعاية وتشريف أمير منطقة الرياض لحفل افتتاح مبنى الكلية، مبينًا أن كلية التمريض منذ أن كانت جزءًا من كلية العلوم الطبية التطبيقية تمضي بخطوات حثيثة لبناء جيل من العاملين والقادة في مجال التمريض، وما هذه الاحتفالية إلا لإبراز مكانة هذه الكلية، ومسيرة إنجازاتها، حيث تأتي داعمة لخطوات جامعة الملك سعود نحو الريادة والتميز، معربًا عن اعتزاز الجامعة بتعيين أول عميد لكلية التمريض من عنصر نسائي حيث تعد د. مي الراشد أول عميد لكلية أكاديمية في الجامعة.

وأشار معاليه إلى زيادة كادر أعضاء هيئة التدريس من منتسبي الكلية وابتعاث معيدي الكلية ومحاضريها لاستكمال الدراسات العليا في التخصصات الدقيقة في مجال التمريض وعلومه، وإقرار القبول المباشر لطلاب و طالبات التمريض بعدد 150 طالبًا و160 طالبة وهذا العدد يشكل قفزة نوعية وتسد الفجوة في أعداد خريجي التمريض والتحاقهم بسوق العمل بما يحقق رؤية المملكة 2030م في توطين تخصص التمريض في المستشفيات كافة على مستوى المملكة. وأفاد معاليه بأن المبنى الجديد للكلية يضم 11 قاعة دراسية مجهزة وفق أعلى معايير الجودة العالمية في التعليم و التدريب الذكي، ومدرجين، ومركزين أكاديميين أحدهما مركز الكفاءات التعليمية ويضم مركز اختبارات، ووحدة دعم التعليم، ووحدة إرشاد أكاديمي ومصادر تعلم، والآخر عبارة عن مركز الكفاءات الإكلينيكية ويتكون من ثمانية معامل إكلينيكية تعليمية ومركز للمحاكاة مصممة لتحاكي واقع الممارسة الإكلينيكية في المستشفيات والمؤسسات الصحية.