أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة هيئة الفضاء رئيس ومؤسس نادي الطيران السعودي، أن المملكة ستصبح السوق الأضخم والأكبر للمعارض والمؤتمرات قريبًا.

وبين سموه في تصريح صحافي عقب زيارته مع معالي وزير النقل المهندس نبيل العمودي الليلة، لفعاليات المعرض السعودي الدولي للطيران، أن المملكة من الدول الأكثر استقطابًا للمعارض والمؤتمرات، وخير شاهد على ذلك المعرض السعودي الدولي للطيران، الذي انطلقت فعاليته أمس الثلاثاء وشارك فيه مئات الشركات العالمية، ويتوقع أن يصل عدد حضوره إلى 20 ألف.

وأوضح سموه أن نادي الطيران السعودي المنظم لهذه الفعالية بني على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، حينما كان أميرًا لمنطقة الرياض، حيث زار النادي قبل 12 سنة، ودعمه ووجه بانطلاق أعماله، وقد آمنت الدولة بالفكرة وتبنتها حتى وصل النادي إلى ما هو عليه الآن.

وأشار سموه إلى أن النادي أصبح علامة فارقة بشهادة كل من تابع أنشطته، وقال: نحن متحمسين لدعم النسخة القادمة من المعرض في نهاية عام 2020، بالشراكة مع وزارة النقل وهيئة الفضاء وعدد من المؤسسات الحكومية، ليكون أكبر معرض في المنطقة يحمل اسم الطيران والفضاء".

وأبدى الأمير سلطان بن سلمان عن سعادته بهذا النجاح، والأصداء الكبيرة التي تحققت، مؤكدًا أن الطيران أصبح مجالًا ضخمًا والدولة تستثمر فيه، حيث تعد المملكة أكبر دولة في المنطقة تبني مطارات، ومثل هذا المعرض الكبير هو استحقاق طبيعي للمملكة العربية السعودية.

وفي ختام تصريحه عبر عن شكره لمعالي وزير النقل المهندس نبيل العمودي، على جهوده وجهود وزارة النقل وهيئة الطيران المدني وغيرها من المؤسسات.

من جهته، عبر معالي وزير النقل المهندس نبيل العمودي عن شكره وتقديره لسمو الأمير سلطان بن سلمان، و نادي الطيران السعودي، مؤكدًا أن المملكة هي من أكبر الدول سوقًا في قطاع النقل الجوي ويجب أن يكون لها حصة واضحة في هذا المجال، وهذا المعرض نجح في جلب كبريات الشركات العالمية.