8 قتلى و17 مصابا برصاص مراهقين في مدرسة قرب ساو باولو

ساو باولو - أ ف ب

قتل مهاجمان بالرصاص ستة أشخاص ثم أقدما على الانتحار صباح الأربعاء في مدرسة بقرية سوزانو القريبة من مدينة ساو باولو (جنوب شرق)، كما اعلن عدد كبير من وسائل الاعلام البرازيلية.

وذكرت شبكة غلوبو التلفزيونية ان خمسة اطفال وموظفا في المدرسة قد لقوا حتفهم، برصاص مراهقين أطلقا النار المدرسة،ثم انتحرا.

وتحدث موقع اويول الإلكتروني كذلك عن ثمانية قتلى، موضحا ان "شخصين، يرجح أنهما فتيان، دخلا المدرسة وقد غطيا رأسيهما بقبعتين، وهما يطلقان النار".

وأصيب حوالى 17 شخصا بجروح، كما اضاف الموقع في شأن هذا الهجوم النادر الوقوع نسبيا في المدارس البرازيلية.

واكتفت الشرطة العسكرية بالقول ان "شخصا تسلل الى المدرسة واطلق النار على العديد من الاشخاص".

وبثت شبكة غلوبو صور عدد كبير من الاهالي الذين احتشدوا امام المدرسة، وهم ينتظرون بقلق أخبارا عن اولادهم الذين يتعلمون في مدرسة راوول برازيل الرسمية.












التعليقات