"بلدي الرياض" يتفقد الخدمات البلدية بأحياء العليا

الجولة شملت عدة مواقع في العليا
الرياض - أحمد الشمالي

عاين المجلس البلدي لمدينة الرياض ميدانياً ملاحظات المواطنين حول الخدمات البلدية، وذلك خلال جولة موسعة في نطاق بلدية العليا، شملت متابعة شكاوى المواطنين الواردة للمجلس خلال الفترة الماضية، والاستماع المباشر لممثلي الأحياء، والوقوف على واقع الخدمات البلدية، ورصد مظاهر التلوث البصري.

وتأتي الجولة الميدانية التي أقيمت بمشاركة مديري الإدارات المساندة بالأمانة، ورؤساء البلديات الفرعية، وعدد من المواطنين يمثلون مختلف أحياء البلدية، إنفاذاً لخطة المجلس البلدي، والتي تضمنت مجموعة من البرامج شملت برنامجاً للجولات الميدانية مع المسؤولين بإدارات الأمانة والمواطنين والإعلاميين، وتفعيل المشاركة المجتمعية التي تعزز دور المواطن في الرقابة على الخدمات البلدية.

وشارك في الجولة الميدانية التي استمرت قرابة 5 ساعات ووقفت على ما يقارب 50 ملاحظة، د. خالد العريدي رئيس المجلس البلدي، ود. عثمان آل عثمان، ود. عبدالله الحربي أعضاء المجلس وممثلو الدائرة الرابعة، والأستاذة هدى الجريسي عضو المجلس. كما شارك بالجولة المهندس خالد الرويشد رئيس بلدية العليا، والمهندس عيد السبيعي نائب مدير عام التشغيل والصيانة، والمهندس أنور قلم مدير عام الإدارة العامة للراحة والسلامة، والمهندس جارالله الفايز المشرف العام على الجولات الميدانية للبلديات الفرعية، وعدد من مديري الإدارات بالأمانة، ووكلاء البلدية الفرعية، إضافة إلى نخبة من المواطنين والإعلاميين.

وفي بداية الجولة رحب رئيس المجلس البلدي بجميع المشاركين، مؤكداً أهمية مثل هذه الجولات الميدانية التي تمكن المسؤولين وممثلي الأمانة من الوقوف ميدانياً على مستوى الخدمات البلدية ومعاينة الضرر الحاصل على المواطنين، مبيناً أن هذه الجولات الميدانية تأتي امتداداً لخطة المجلس الاستراتيجية للتركيز على الخدمات البلدية وتحسينها، وتفعيل دور المواطن في الرقابة وإبداء الرأي وطرح الملاحظات والمقترحات التي من شأنها تطوير الخدمات البلدية في مدينة الرياض.

ثم توجه المشاركون إلى حافلة أقلتهم لتفقد عدد من نقاط السير وفقاً لمسار الجولة الميدانية بالأحياء الواقعة في نطاق بلدية العليا، والذي تضمن 14 نقطة سير، والذي أعده ممثلا الدائرة الرابعة الدكتور عثمان آل عثمان والدكتور عبدالله الحربي، وشمل عدداً من المواقع بحي السليمانية، وحي العليا، وحراج الكمبيوتر، وعدداً من المواقع بحي الملك فهد، إضافة إلى مداخل حي المصيف، وأسواق الشمال، وكذلك بعض المواقع بحي التعاون وحي المرسلات، كما شملت الجولة معاينة سوق العويس وأسواق طبية ومقابلة ملاك المحلات والاطلاع على ما لديهم من ملاحظات حول جمعية ملاك السوق، الاستماع لمطالبهم، وذلك لتمكين المشاركين بالجولة من معاينة مختلف الملاحظات على أرض الواقع وتدوين مرئياتهم بشأنها. 

وقد تركزت أغلب الملاحظات على المنشآت غير المرخصة، وسوء سفلتة بعض الطرق، والسيارات التالفة والمهملة، وانتشار الباعة الجائلين، والعمالة السائبة، إضافة إلى ملاحظات أخرى تتعلق بمداخل ومخارج الأحياء، وتجمعات المياه، وتطوير تقاطعات الطرق.

وقد استمع المشاركون بالجولة إلى ملاحظات أهالي الأحياء حول الخدمات البلدية وجرى تدوين مختلف الشكاوى الواردة، من أجل تحويلها إلى البلدية الفرعية، والإدارات المختصة بالأمانة، والجهات الأخرى، تمهيداً لمعالجتها.

الاستماع إلى ملاحظات أهالي الأحياء حول الخدمات البلدية












التعليقات