نظّمت شركة أملاك العالمية مساء يوم الخميس الماضي الموافق 7 فبراير 2019م في فندق الرياض ماريوت، الاجتماع السنوي العام لعموم موظفي الشركة يتقدّمهم الرئيس التنفيذي عبدالله بن تركي السديري، ورؤساء قطاعات الأعمال لدى الشركة وجمع ضم العاملين بها من مختلف الإدارات والأقسام والمناطق.

ويأتي هذا اللقاء ضمن التقليد السنوي لشركة أملاك العالمية وسلسلة اللقاءات المباشرة التي تحرص على عقدها بصفة دورية بهدف تعزيز قنوات التواصل بين الإدارة العليا والجمهور الداخلي، لما يتيحه ذلك من منصّة فاعلة لتبادل الآراء، وعرض المستجدات والخطط والتوجهات المستقبلية، وتقييم الأداء على النحو الذي يسهم في رفع الكفاءة الإنتاجية، وتقديم الحلول الملائمة لتذليل التحديات وتحفيز الأداء.

وأكد الرئيس التنفيذي عبدالله بن تركي السديري خلال الاجتماع اعتزازه وتقديره لجهود العاملين التي بذلوها خلال العام الماضي والتي تقف وراء الإنجازات التي تواصل الشركة تحقيقها لتنمية مسيرة أعمالها، معتبراً أن رأس المال البشري لأملاك العالمية يمثل الثروة الحقيقية والمحرّك الرئيس لتعزيز مكانة الشركة وتعظيم إنجازاتها وترسيخ موقعها ضمن قطاع أعمالها.

وشهد اللقاء عرضا للشعار الجديد للشركة والذي تم تدشينه بداية العام الحالي كما تم استعراض أداء الشركة خلال العام الماضي 2018، وخطط الأعمال للمرحلة القادمة والسنة الحالية 2019، إلى جانب البحث في كيفية تنمية الإنجازات وتطوير الآليات، والبناء على ما قطعته الشركة خلال الفترة الماضية من خطوات. ودار خلال اللقاء نقاش مفتوح بين الإدارة العليا والموظفين تناول سلسلة من القضايا ذات الصلة بالشركة وعرض مرئيات العاملين وتوصياتهم والرد على تساؤلاتهم وملاحظاتهم.