يعقد وزراء دفاع دول حلف الناتو اجتماعات في مقر التحالف في بروكسل. ويشارك وزير الدفاع لدولة شمال مقدونيا للمرة الأولى في اجتماعات الحلف كمراقب.

وقال مصدر في الناتو إن تقاسم الأعباء داخل الحلف ومعاهدة القوات النووية متوسطة المدى وعمليات الناتو وبعثات العسكرية وسياسات الدفاع والردع وعلاقة التحالف مع الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا ستمثل المحاور الرئيسة على جدول الأعمال.

وأضاف المصدر أن الإشكالية التي تواجه الحلف تمثل في كيفية تحقيق تقاسم متوازن للأعباء على جانبي المحيط الأطلسي.

كما يبحث وزراء الدفاع تداعيات إعلان الولايات المتحدة يوم 2 فبراير تحديد مهلة ستة أشهر قبل التخلي نهائيا عن معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى في أوروبا مع روسيا.