أعلن الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأميركية، الميشرف على القوات الأميركية في الشرق الأوسط، أن عدد مقاتلي عناصر تنظيم "داعش" في العراق وسورية لا يزال يُقدر بعشرات الآلاف.وقال: "هناك تهديد من عناصر داعش على مناطق في سورية والعراق"، مضيفا، منتشرون وموزعون، ولكن هناك قيادة وهناك مقاتلون وهناك من يسهلون عملهم.وتابع بالقول: "ما زال لديهم بعض الوصول إلى الموارد، وما زالوا يحافظون على هذا النوع من الأيديولوجيا المنحرفة التي تدعم أهدافهم".وأكد فوتيل أن القوات الأميركية سوف تنسحب من سورية بموجب قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب، لكنه رفض تحديد جدول زمني للانسحاب.

ويأتي تحذير فوتيل ضمن عدة تصريحات مشابهة من مسؤولين عسكريين واستخباراتيين أميركيين حذروا فيها من خطورة الانسحاب الأميركي من سورية وإمكانية عودة داعش للسيطرة على بعض المناطق.