نظم مركز الأميرة جواهر لمشاعل الخير بالمنطقة الشرقية مساء أمس الأول برنامج "شتاء العطاء" بمشاركة مباردة "بركة".

وجاء ذلك في مقر المركز بمشاركة 80 مسنة، والذي يستهدف رعاية المسنات ويساهم في العناية بهن، والعمل على زيادة وعي المجتمع بحاجات كبيرات السن حيث تم عمل أركان، نفسية، واجتماعية، وقانونية، ورعاية منزلية، وتوفير الخدمات المساندة لهن.

وقالت مديرة مركز الأميرة جواهر لمشاعل الخير مريم اليحيا: إن برنامج "شتاء العطاء" جاء بتوجيه ورعاية من قبل صاحبة السمو الملكي الأميرة جواهر بنت نايف بن عبدالعزيز، حيث يسعى برنامج قسم الخدمة الاجتماعية لخدمة المسنات بما يدخل عليهن السرور والبهجة واحتضانهن، من نواح اجتماعية وصحية ونفسية، وتقديم برنامج تنموي وترفيهي وحواري، وتبادل الخبرات والأحاديث، والتواصل الدائم بينهن وبين المركز، وأيضاً فتح باب التطوع للفتيات لخدمة المسنات ورعايتهن.

يذكر أن مركز الأمير جواهر لمشاعل الخير قد نفذ مؤخراً العديد من البرامج والفعاليات التي تخدم الأسر، منها الفعاليات الدورية كحفلات المعايدة والدورات التدريبية وديوانية.