بنك البلاد يطلق بطاقة الشركات الائتمانية

أطلق بنك البلاد بطاقة «الشركات» الائتمانية المتوافقة مع أحكام وضوابط الهيئة الشرعية للبنك، التي توفر للشركات مرونة كاملة في التحكم بمصاريف الشركة والمشتريات التجارية والمدفوعات والعمولات والمصاريف. وتعدّ بطاقة «الشركات» الائتمانية بديلاً أكثر موثوقية وأكثر أمانًا وأكثر ملاءمة عن النقد والشيكات.

وأوضح الأستاذ خالد الزين مدير إدارة البطاقات في بنك البلاد بقوله: «إن البنك من خلال سعيه الدائم والمستمر حريص على تقديم جميع الحلول لجميع عملائه ومن ضمنهم عملائنا من الشركات عبر تقديم عروضه المميزة التي توفر لهم راحة البال وتقديم منتجات مصممة خصيصًا لتلبية احتياجات الشركات الصغيرة والمتوسطة وكذلك المؤسسات والشركات الكبيرة».

وأضاف الزين: «أن البطاقة تعد الأولى من نوعها في السوق السعودي كونها متوافقة مع الضوابط الشرعية بالإضافة أنها تمكن الشركات من توفير التكاليف، ومراقبة النفقات، وتبسيط تقارير المصروفات، وتحسين التدفق النقدي، مع توفير فوائد جذابة لمنتسبيهم، وتعد هذه الخطوة مهمة لعملائنا للاستفادة من المدفوعات الرقمية».

من جهته، قال الأستاذ علي بيلون، مدير عام شركة فيزا في المملكة العربية السعودية: «يسعدنا أن نتعاون مع شريكنا بنك البلاد لطرح أحد حلولنا المالية لقطاعات الشركات والأعمال وهي بطاقة الشركات  والمخصصة لتلبية حاجات احتياجات الشركات الكبرى أو الصغيرة والمتوسطة في المملكة العربية السعودية، ومن خلال هذه البطاقة سيكون باستطاعة العملاء من الشركات الكبرى أو الصغيرة والمتوسطة اغتنام كافة مزايا المدفوعات الرقمية، بدءاً من تعزيز الوضوح والشفافية حول النفقات اليومية وصولاً إلى تحقيق فهم أفضل لأنماط الإنفاق على المدى الطويل».

وأضاف بيلون: «تفخر شركة فيزا بدعم المسيرة التي تخوضها المملكة العربية السعودية نحو مجتمع غير النقدي، وبصفتنا مزوداً رائداً لتكنولوجيا المدفوعات الرقمية في السعودية سنواصل بالتأكيد تعاوننا مع شركائنا في المملكة ومن ضمنهم بنك البلاد سعياً لإطلاق منتجات وحلول مالية جديدة ومبتكرة تتوافق مع رؤيـة المملكة العربية السعودية 2030 للشركات والأفراد على حد سواء، ليتسنى للجميع التمتع بالمزايا العديدة التي توفرها المدفوعات الرقمية».












التعليقات