فاجأت السيدة الأمريكية الأولى السابقة ميشيل أوباما الحضور في حفل توزيع جوائز جرامي الموسيقية في لوس انجليس الليلة الماضية واستقبلها الحشد الذي يعج بالنجوم بترحيب حار.

وبدأت مقدمة الحفل أليشيا كيز الاحتفال بدعوة أوباما (55 عاما) وليدي جاجا وجادا بينكيت سميث وجينفر لوبيز إلى خشبة المسرح للحديث عن كيف غيرت الموسيقى حياتهن.

وقاطع الحشد أوباما، التي كانت ترتدي بذلة رمادية لامعة، لفترة وجيزة بتصفيق حار وهتافات في بداية حديثها، وقالت أوباما "دائما ما ساعدتني الموسيقى على أن أروي حكايتي".

وأضافت أوباما "سواء كنا نحب موسيقى الريف أو الراب أو الروك فإن الموسيقى تساعدنا على مشاركة مشاعرنا وأفراحنا وأطراحنا وآمالنا ومباهجنا... تسمح لنا بأن نستمع لبعضنا ونتقارب من بعضنا البعض".