توفي شخص لبناني بعد أن أضرم النار بنفسه في باحة مدرسة بكفتين، شمال لبنان، بسبب سوء اوضاعه المادية.

وذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام" اللبنانية الرسمية أن المواطن (ج.ز) "توفي يوم الجمعة بعدما أضرم النار في نفسه في باحة مدرسة بكفتين، احتجاجاً على عدم إعطائه إفادة مدرسية لنقل ابنته من المدرسة التي تدرس فيها إلى مدرسة أخرى، وذلك بسبب سوء وضعه المادي وتراكم القسط المدرسي المتوجب عليه".

وكان (ج.ز) نقل الى المستشفى للمعالجة، بحسب الوكالة، إلا أنه ما لبث أن فارق الحياة.