خمس مليارات لفك زحام الشرقية وتسهيل تنقل الموظفين وحركة البضائع

الغامدي خلال لقاء الثلاثاء.. 45 مشروعاً للطرق تحقق قيمة مضافة للشرقية
الخبر - إبراهيم الشيبان

أكد مدير عام فرع وزارة النقل بالمنطقة الشرقية أحمد الغامدي، على أهمية القطاع اللوجستي، مشيراً إلى التنسيق المستمر مع قطاع الأعمال لتطوير البنية التحتية لمشروعات الطرق التي تعتبر شريان القطاع الاقتصادي في المنطقة، وأوضح خلال لقاء الثلاثاء الشهري الذي عقدته غرفة الشرقية، بأن الوزارة تعمل على عدد من المشروعات الحيوية التي ستشكل قيمة مضافة للشرقية، وبصمة مميزة تفخر بها المنطقة، لافتاً إلى أن أبرز تلك المشروعات ستعمل على فك الاختناقات المرورية الحاصلة نتيجة استخدام الشاحنات للطرق العامة، ومؤكداً بأن المشروعات الجديدة سيستفيد منها قطاع الأعمال حيث ستسهل عليه حركة نقل البضائع بين المدن الصناعية والميناء وتسهيل حركة تنقل الموظفين والمقيمين بشكل أفضل ومدة زمنية أقصر.

وقال الغامدي، بأن المنطقة الشرقية تشهد حالياً حراكاً لتنفيذ عدد من مشروعات الطرق والجسور بالإضافة إلى مشروعات الصيانة المستمرة، وفق معايير عالية من الجودة، مبيناً بأن مشروعات عدة يعمل فرع الوزارة بالتنسيق مع أمانة المنطقة على افتتاحها خلال الأشهر القليلة القادمة بحيث ستكون علامة فارقة وستسهل حركة السير على مستخدمي الطرق.

وأشار الغامدي، إلى أن مشروعات النقل بما تشمله من الطرق البرية وخطوط سكك الحديد في المملكة تشهد مشروعات ضخمة الهدف منها تسهيل التنقل على المواطن والمقيم وتوفير الخيارات المتعددة التي تتناسب مع احتياجاتهم وإمكانياتهم، مؤكداً بأن الدولة تسعى لتقديم خدمات النقل وفق مواصفات عالمية ومعايير عالية تعكس الصورة الحقيقية لإمكانيات المملكة وفق رؤيتها.

واستطرد، بأن استراتيجية وزارة النقل تضمنت رؤية مستقبلية لتوفير قطاع نقل متكامل يشمل جميع أنماط النقل لمواكبة احتياجات المملكة المستقبلية ويتميز بالسلامة والفعالية والكفاءة والتطور التقني ويعمل على تشجيع وتعزيز التنمية الاقتصادية، كما يوفر بيئة صحية وآمنة لأفراد المجتمع ومنها رفع مستوى السلامة في قطاع النقل من خلال تقليل معدل الوفيات والحوادث في الطرق، ورفع كفاءة وفعالية أداء قطاع النقل من ناحية تنفيذ المشروعات بالوقت والميزانية والجودة المطلوبة، وزيادة الاعتماد على الموارد الذاتية لقطاع النقل وذلك عن طريق تحقيق إيرادات من أصول الطرق.

وذكر الغامدي أن العمل مازال مستمرًا في فرع الوزارة بالمنطقة لتنفيذ 45 مشروعًا للطرق بإجمالي تكاليف تجاوزت خمسة  مليارات ريال، وشملت حفر الباطن وقرية العليا والنعيرية والخفجي، وحاضرة الدمام والجبيل والقطيف ورأس تنورة وبقيق إضافة إلى الأحساء والعديد وسلوى وحرض.












التعليقات