تشقق الكعبين

*أعاني يا دكتور من تشقق الكعبين بالذات في فصل الشتاء لدرجة خروج دم بشكل دائم مع وجود آلام، فهل يوجد علاج أو غذاء لتلك المشكلة؟

أبو عبدالله

  • الأشخاص الذين يرتدون الحذاء بدلاً من الجزمة بالذات الحذاء المسطح القاسي تزداد لديهم هذه المشكلة ولكنها ليست السبب الحقيقي للتشقق. ومن الأسباب التي تزيد المشكلة هو تعريض القدمين للماء بشكل متكرر وعدم تجفيفهما، وبعد التشقق تتكاثر أنواع من الميكروبات داخل تلك الشقوق فتأخر شفاءها.

الحل المناسب لك أخي أبو عبدالله أن ترتدي الحذاء مع الشراب بدلاً من الحذاء المفتوح ويفضل اختيار نوع مناسب من الأحذية الجلدية التي تسمح بتهوية القدمين مع المحافظة على عدم وصول البرد والرطوبة إليها. كما أن اختيار الجوارب أو الشراب مهم جداً فالجوارب الصوفية أو القطنية مفيدة بينما الجوارب البلاستيكية رخيصة الثمن تزيد من مشكلة نمو الفطريات الضارة وتفاقم المشكلة.

مراجعة طبيب الجلدية سيفيدك كثيراً مادام هناك دم يخرج من تلك التشققات والتي تحتاج لمراهم خاصة تعالج أي التهابات، ولكن للمحافظة على القدمين تحتاج لاستخدام مراهم الترطيب الخاصة بالبشرة الجافة والتي لا يوجد معها عطورات مثل الفازلين وغيرها، كما يمكن أن تفرك جزءاً صغيراً من الليمون على كامل القدم مرتين في اليوم ثم تغسله وتجفف القدم ثم تلبس الشراب، كما تفيد الحلبة في علاج التشققات حيث تأخذ ملء ملعقة متوسطة من مسحوق الحلبة وتمزجها مع نصف كوب ماء دون أن تغلي الخليط وتشربها مرتين في اليوم. كما يمكن غسل التشققات بمغلي الحلبة حيث تأخذ ملء ملعقة من مسحوق الحلبة وتغليها مع كوب ماء لمدة خمس دقائق ثم تبرد المغلي وتغسل التشققات بهذا الماء مرة واحدة كل يوم.

ضعف البنية وفقر الدم وحمل

*أنا حامل في الشهر الأول ولكني متخوفة حيث حدث لي مشاكل في حملي السابق فأشعر بدوار وضعف، كما أني أعاني من ضعف البنية وفقر الدم وحقيقة أنا لا أتناول الأغذية الحوانية كثيراً، وسؤالي ما الأغذية التي يجب أن أتناولها؟

أم أحمد - الدمام

  • إن كان هناك اعتماد كلي على الأغذية النباتية فإن ذلك يؤثر سلباً على الحامل بلا شك فتغذية الحامل تحتاج إلى رعاية خاصة جداً من ناحية وجود العناصر الغذائية المناسبة المتوازنة الكافية فمن ضمنها الحديد وبعض الفيتامينات مثل فيتامين بـ2 وحمض الفولفيك والبروتين والألياف والفيتامينات والمعادن بالإضافة إلى الكربوهيدرات، وبالتأكيد يجب أن يكون ذلك ذلك قبل بداية الحمل بعدة أشهر استعداداً له وبعد الحمل بالذات خلال الثلاثة أشهر الأولى فبعض الأمهات يهتمون بتغذيتهن بعد الحمل ولكني أؤكد على تغذية الحامل قبل الحمل فالأرض تحتاج إلى استصلاح وعناية خاصة قبل البذر لتنتج محصولاً جيداً ولكن إن كان هناك عدم اهتمام أو عدم استصلاح لهذه الأرض فإن المنتج النباتي سيكون ضعيفاً جداً والإنسان أكرم وأجل فبالتالي لابد من الاهتمام بإيجاد البيئة المناسبة لاستقبال هذا الحمل.

أقترح عليك مراجعة أخصائية نساء لوصف بعض الفيتامينات والمعادن الضرورية بالذات الحديد وحمض الفوليك، وأيضاً زيارة أخرى لأخصائية التغذية العلاجية التي ستدرس حالتك وستحدد لك برنامجاً مرحلياً لبناء الجسم حيث يبدأ بزيادة السعرات ثم زيادة البروتين وفي نفس الوقت تحتاجين لمساعدة أخصائية تمارين لتقوية العضلات من خلال تمارين يمكن إجراؤها في المنزل. أفضل بداية لك أن تحاولي التنويع في الغذاء حسب شهيتك دون أن تجبري نفسك على طعام محدد، والأفضل تقليل الكميات وزيادة مرات تناوله في اليوم 5-6 وجبات صغيرة في اليوم مناسبة لك جداً.

البدء بملعقة عسل مع علبة زبادي على الريق، وزيادة الحشوة في الساندوتشات، وتقليل السوائل قبل الوجبات الرئيسية هي من الأمور المساعدة لك.