أشاد رئيس الشؤون الدينية التركي الدكتور علي ارباش، ووزير الشؤون الدينية الإندونيسي السيد لقمان حكيم سيف الدين، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربي الدكتور أحمد التوفيق، بالجهود الكبيرة التي بذلتها المملكة لإنجاح موسم الحج 1439هـ، وما وفرته من إمكانيات لضمان الأمان والراحة والاطمئنان لحجاج بيت الله الحرام.

جاء ذلك خلال لقاءات وزير الحجّ والعُمرة الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن بأصحاب المعالي الوزراء والوفود المرافقة لهم كلاًّ على حدة، في مكتبه بمقر الوزارة بمكة المكرمة اليوم الاثنين بحضور معالي نائب وزير الحج والعمرة الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط، ووكلاء الوزارة المشرف العام على مكتب معالى وزير الحج والعمرة الأستاذ محمد بن صالح الشارخ ومدير عام الإدارة العامة لمكاتب شؤون الحجاج والجهات المشاركة في منظومة خدمات الحج والعمرة.

وفي ختام هذه اللقاءات، شكر الدكتور بنتن، معالي رئيس الشؤون الدينية التركي، ومعالي وزير الشؤون الدينية الإندونيسي، ومعالي وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربي على تعاونهم وإشادتهم بالخدمات التي تقدمها المملكة لضيوف الرحمن، وبنجاح وتميز موسم حج العام الماضي 1439 هـ، الذي أكد أنه قد تحقق - بفضل الله وتوفيقه -، ثم بفضل ما قُدِّم من تسهيلات وخدمات جليلة تم توفيرها من قِبل حكومة خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله - لجميع ضيوف الرحمن.

جدير بالذكر أن هذه اللقاءات مع رؤساء وفود مكاتب شؤون الحج، تأتي وفقاً للتوجيهات الكريمة والمستمرة للإعداد الجيد لترتيبات استقبال وفود بيت الله الحرام وزوار مسجد رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم لموسم حج 1440 هـ، وتقديم أفضل الخدمات لهم، وتمكينهم من أداء نسكهم بكل يسر وسهولة.