تلوث الهواء يزهق أرواح 1.24 مليون هندي في 2017

نيودلهي - رويترز

أشارت دراسة نشرت في دورية (لانسيت بلانيتيري هيلث) إن تلوث الهواء في الهند تسبب في وفاة 1.24 مليون شخص في عام 2017 وهو ما يشكل 12.5 في المئة من مجموع الوفيات المسجلة في ذلك العام.

وقالت الدراسة التي أجراها أكاديميون وعلماء من معاهد مختلفة في الهند ودول أخرى إن أكثر من 51 في المئة من هذه الوفيات كانت لأشخاص تقل أعمارهم عن 70 عاما.

وجاء تمويل الدراسة من مؤسسة بيل وميليندا جيتس والحكومة الهندية والمجلس الهندي للأبحاث الطبية.

ومن بين العدد الإجمالي توفي نحو 670 ألفا جراء تلوث الهواء بشكل عام فيما توفي 480 ألفا بسبب تلوث الهواء في المنازل نتيجة استخدام وقود الطهي الصلب.

وخلصت الدراسة إلى أن العاصمة الهندية نيودلهي كانت الأكثر تعرضا للجسيمات الدقيقة المعروفة باسم بي.إم 2.5 والتي يمكن أن تصل إلى عمق الرئتين وتسبب مشاكل صحية خطيرة.

وفي وقت سابق هذا العام قالت منظمة الصحة العالمية إن الهند تضم 14 من أكثر المدن تلوثا في العالم.












التعليقات

1

 بشير عمر صالح محمد

 2018-12-07 20:05:24

«تسبب في وفاة 1.24 مليون شخص في عام 2017».
لم يطلب منا الله جل وعلا، تلك السرعة
الرهيبة المخيفة المروعة فى الأداء العام.
صراع القوى، مَن يمتلك أسلحة حرب أكثر،
مَن يمتلك مصانع تبث السموم أكثر، مَن يمتلك من الأُسر عدد سيارات أكثر تبث عوادم وسموم ضارة أكثر، مَن يمتلك أسلحة دمار شامل أكثر، مَن يقوم بإشعال فضلات
مزروعات الحبوب أكثر، مَن يهمل إصلاح
سيارته أو باصاته التى تبث عوادم أكثر...إلخ.
وكما نرى، فدول العالم أنشأت الهيئة العامة للأمم المتحدة والمنظمات المنبثقة
عنها ومنها منظمة الصحة العالمية لضبط لأداء والامتثال لرأى الخبراء، ولكن الحاصل
على ما نرى أن كل المنظمات تلك ومعها الهيئة الدولية أنشأناها كديكور ولكننا جوانب كثيرة من حياتنا لا نمتثل لا لتوصياتها ولاوزن للخبراء بها عندنا.
﴿إِنَّكَ لا تُسمِعُ المَوتى وَلا تُسمِعُ الصُّمَّ الدُّعاءَ إِذا وَلَّوا مُدبِرينَ﴾
[النمل: 80].





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع