أعلن ادوار فيليب رئيس وزراء فرنسا عن نشر 89 ألف رجل أمن على مستوى الدولة ن تحسبا لوقوع احتجاجات مناهضة لزيادة الضرائب على الوقود يوم السبت، وقال فيليب لتليفزيون" تى إف -1" اليوم سوف يتم نشر "إثنتى عشرة سيارة شرطة مدرعة"في باريس التي شهدت اشتباكات عنيفة بين متظاهري"السترات الصفراء" ورجال الشرطة.

وأضاف أنه سيتم نشر 8 آلاف رجل شرطة فى العاصمة" أكثر بكثير" عما تم نشره الأسبوع الماضي، عندما حاول المتظاهرون السيطرة على الشوارع الشهيرة حول قوس النصر، وأوضح أن عمليات نشر القوات تلك تأتى انطلاقا من "كوننا نواجه اشخاصا لم يخرجوا بغرض التظاهر، ولكن بغرض التخريب، وإننا لن ندعهم يقومون بذلك".