كارلو بوتاجي: متحمسون لاستقبال الجماهير والضيوف

كشفت اللجنة المنظمة لسباق «السعوديّة للفورمولا إي – الدرعية 2018» عن المضمار الخاص بالسباق الكبير والمرتقب، الذي تحتضنه المملكة خلال الفترة من 13-15 ديسمبر الجاري في مدينة الدرعية التاريخية، وذلك خلال جولة قام بها نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي؛ رئيس الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية والأمير خالد بن سلطان؛ الرئيس التنفيذي لشركة «سي بي إكس» كارلو بوتاجي التي تتولى الترويج محلياً لسباق «السعوديّة للفورمولا إي–الدرعية»، وعدد من وسائل الإعلام المحلية والعالمية، إذ يشكّل هذا المضمار ساحة تنافسيّة بين سائقي فورمولا إي من 11 فريقاً.

وقال الأمير عبد العزيز بن تركي: «تستعد المملكة لاستضافة سباق فورمولا إي التاريخي بعد أسبوعٍ من الآن، وسيشهد سباق السيارات هذا، توافد حشودٍ من الجماهير الرياضية إلى المملكة في مدينة الدرعيّة المُدرجة على قوائم منظمة اليونسكو للتراث العالمي، التي تجسّد صفحات مضيئة عن التاريخ العريق للمملكة، وسيشهد هذا الحدث سلسلةً من الأنشطة الترفيهية والممتعة خارج نطاق حلبة السباق؛ ونثق بأن توقيع اتفاقية شراكة مثمرة مع سباقات «فورمولا إي» العالمية يشكّل خطوة طموحة وملهمة لتنظيم السباق الكبير والمنتظر «السعوديّة للفورمولا إي– الدرعية»، وأحب أن أؤكد بن التذاكر لن تكون مخصصة لمتابعة منافسات ومجريات السباق فحسب، بل لحضور المهرجان الأكبر على الإطلاق في المملكة لسباقات السيارات وفعاليات الموسيقى والترفيه والأنشطة الثقافيّة، الذي سيشمل تنظيم ستة عروض فنية عالمية ضخمة تقام لأول مرّة في المملكة».

من جهته، قال الأمير خالد بن سلطان: «تنطلق المملكة في رحلةٍ مميّزة وواعدة نحو الاستدامة؛ وتتمحور الرسالة الرئيسة لسباقات «فورمولا إي» حول الاستفادة من مجالات الطاقة المتجددة، وأسوةً بسباقات فورمولا إي الأخرى في شتّى أنحاء العالم، سنقوم بتشجيع حاملي التذاكر على الاستفادة من خدمة «بارك آند رايد» المميزة».

من جانبه، قال كارلو بوتاجي: «هذا السباق يتضمن عدداً من النشاطات والفعاليات الترفيهية الكبرى على مستوى المملكة، نحن متحمسون جداً لاستقبال جميع الضيوف والجماهير، ونؤكد أن السباق سيشكّل فرصة فريدة للجميع من مختلف شرائح المجتمع، وأنشطة وتجارب تواكب أذواق الجميع من كل الأعمار، سواءً من حيث منافسات السباق أو الفعاليات والأنشطة خارج حلبة السباق».

بعد ذلك تجوّل الحضور حول مسار السباق، الذي يبلغ طوله 2،495 متراً، ويتألف من 21 دورة، ويجري حالياً العمل على قدمٍ وساق لإنشاء مسار السباق ضمن شبكة الطرق الحالية في مدينة الدرعيّة، وذلك بما يتوافق مع معايير حملة «تعزيز السلامة على الطرقات»، التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات، ويتم تنفيذ هذه الجهود بموجب تعاونٍ وثيق مع منظمة اليونسكو، وهيئة تطوير بوابة الدرعيّة.

وسيشتمل موقع استضافة سباق «السعوديّة للفورمولا إي– الدرعية» على مقاعد ضخمة، ستستوعب عشرات الآلاف من المشجعين في يوم السباق، إضافة إلى مسرحٍ مخصصٍ للحفلات الموسيقية التي ستستمر ثلاث ليالٍ، فضلاً عن منطقة ترفيهية في «قرية فورمولا إي»، ومناطق ثقافية وتراثية مخصصة للأسر.

إلى جانب ذلك، سيشمل موقع السباق منطقة رائعة تزخر بعديد من المطاعم والمقاهي الراقية، إضافة إلى سوقٍ تقليديّة ستتضمّن منافذ تجزئة تقدّم عروضاً فريدة للمتسوقين من مرتادي السباق والمشجعين. كما ستقوم علامة «هارفي نكلز» الشهيرة بافتتاح أكشاكٍ ومتاجر مصغّرة لبيع المنتجات الفاخرة. علاوةً على ذلك، سيتم تخصص منطقة ضيافة رائعة للشخصيّات المهمة، ستحمل اسم «إيموشن»، التي ستتيح لحاملي التذاكر الفاخرة التفاعل مع نخبة من المشاهير العالميين.

الأمير خالد بن سلطان
الكشف عن «السعوديّة للفورمولا إي– الدرعية 2018»
كارلو بوتاجي