في الوقت الذي يعيش فيه الشارع الرياضي السعودي علو كعب الأفراح، بعد النجاحات التي حققتها رياضتنا في مختلف الأصعدة وعلى المستويات كافة بتحقيق منجزات تاريخية غير مسبوقة، فالفوز بكأس العرب لكرة السلة في نسختها الـ23 التي اختتم فعاليتها في الشقيقة مصر مؤخرًا.

لقد قدوم نجوم "الأخضر" الأبطال روائع وإبداعات منقطعة النظير، وجاءت هذه البطولة بمثابة رسالة عنوانها "خلف هذا النجاح الرائع رجل شامخ بعطاءه لا يألوا جهدًا في الدعم المستمر معنويًا وماديًا حتى بدأ يجني ثمرات ما قدمه لرياضة مملكتنا الغالية في مختلف الألعاب.

رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ صنع خلال الفترة الماضية إنجازات كبرى للرياضة السعودية وها هي تصل إلى العالمية.

شكرًا تركي آل الشيخ هي عنوان لكل رياضي في مملكتنا الغالية.

ختامًا أتمنى لمنتخب السلة المواصلة إلى الأمام وتقديم المزيد من الإنجازات للوطن.