دشن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد أمير منطقة حائل، بحضور سمو الأمير فيصل بن فهد بن مقرن نائب أمير منطقة حائل المبادرات التطوعية لجامعة حائل بمناسبة اليوم العالمي للتطوع، والذي استضافته جامعة حائل في مركز المؤتمرات بالمدينة الجامعية وبتنظيم من المديرية العامة للدفاع المدني بمنطقة حائل وبمشاركة الإدارة العامة للتعليم، والمديرية العامة للشؤون الصحية، والهيئة العامة للرياضة، وهيئة الهلال الأحمر، وعدد من الفرق التطوعية. وشملت مبادرات جامعة حائل مبادرة تطوع المحترفين، ومبادرة وحدة أصحاء للتطوع الصحي، ومبادرة إدارة العمل التطوعي، ومبادرة بيئتي ثروة وطني، ومبادرة سفراء الوسطية والاعتدال، كما دشن سموه منصة حائل للعمل التطوعي. وبدأ الحفل الذي نظم بهذه المناسبة بآيات من القرآن الكريم، بعد ذلك ألقى اللواء عبدالعزيز بن محمد العضاض مدير إدارة الدفاع المدني بالمنطقة كلمة عبر فيها عن شكره لسمو أمير المنطقة ولسمو نائبه على رعايتهما الكريمة لهذه المناسبة، مقدماً عدداً من الإحصائيات التي تشير إلى تطور العمل التطوعي في المملكة.

فيما ألقى خالد الصعيدي رئيس فريق بيارق التطوعي كلمة المتطوعين، قال فيها: إنه لشرف كبير أن ألقي كلمة المتطوعين في المنطقة الذي أعتبره أكبر تكريم لي بعد مسيرة تطوعية دامت 16 عاماً، مشددًا على أن أسمى الأعمال التطوعية هي تلك التي تنبع من الذات ولا تنتظر مقابلاً، مشيراً إلى أن التطوع في هذه البلاد يعتبر لبنة أساسية. وفي نهاية الحفل كرم سمو أمير المنطقة الجهات المشاركة.