أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اليوم الأربعاء قائمة من 60 حكماً بينهم 30 حكماً رئيسياً و30 حكماً مساعداً بالإضافة إلى أربعة حكام احتياطيين لإدارة مباريات نهائيات كأس آسيا 2019 المقررة بالإمارات في الفترة ما بين الخامس من يناير والأول من فبراير.. تقدمها الحكمان السعوديان تركي الخضير ومحمد العبكري والأردني أدهم المخادمة.

وهنأ الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، الحكام الذين تم تعيينهم لإدارة مباريات كأس آسيا، معرباً عن ثقته في قدرة الحكام على عكس صورة مشرفة عن التحكيم الآسيوي وإدارة المباريات بكل كفاءة واقتدار في الحدث القاري الكبير.

وأوضح الشيخ سلمان أن قائمة حكام البطولة تشمل حكاماً يمثلون 19 اتحاداً وطنياً، تمثل المناطق الجغرافية الخمس في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، مشيراً إلى أنه تم اختيار أفضل حكام قارة آسيا بالاعتماد على معايير دقيقة وضعتها لجنة الحكام وتركز على القدرات الفنية ومهارات الإدارة واللياقة البدنية.

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي: "يشدد إطار الرؤية والمهمة في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على رغبتنا القوية في الحصول على مكانة رائدة عالمياً، وقد تعزز التميز العالمي لحكامنا من خلال اختيار رقم قياسي بلغ 16 حكماً لإدارة مباريات كأس العالم هذا العام."

وأضاف :"اليوم نعلن عن أكبر قائمة من الحكام لإدارة مباريات كأس آسيا في الإمارات، وأود أن أعرب عن ثقتي التامة بقدرة حكامنا على النجاح والتميز في إدارة أكبر نسخة في تاريخ كأس آسيا."

وأوضح رئيس الاتحاد الآسيوي :"توسيع بطولة كأس آسيا (لتشمل 24 منتخباً) كان قراراً استراتيجياً لن تقتصر فائدته على الفرق واللاعبين فقط، بل إنها تمتد إلى جميع جوانب تطوير كرة القدم، بما في ذلك تعزيز فرص حكامنا من أجل البروز على أعلى المستويات."

وإلى جانب القائمة الأساسية للحكام، أعلن الاتحاد الآسيوي عن تكليف طاقم حكام من اتحاد "الكونكاكاف" بقيادة الحكم المكسيكي سيزار أروتور، الذي شارك في إدارة مباريات كأس العالم 2018 ، وذلك ضمن برنامج التبادل بين الاتحادين القاريين، حيث ينتظر في المقابل أن يشارك طاقم حكام آسيوي في إدارة مباريات الكأس الذهبية لاتحاد كونكاكاف العام المقبل.

وينتظر أن يقوم الحكام بعدة مهام من ضمنها مهمة الحكم المساعد الإضافي، والحكم المساعد الاحتياطي، إلى جانب حكم الفيديو المساعد، حيث سيتم تطبيق نظام حكام الفيديو المساعدين (فار) اعتبارا من دور الثمانية بالبطولة.

يشار إلى أن عملية إعداد وانتقاء الحكام لإدارة مباريات كأس آسيا بدأت منذ نهاية النسخة الماضية عام 2015 في أستراليا وخلال تلك الفترة شارك الحكام في عشر دورات بهدف ضمان تناسق القرارات والوصول إلى أعلى المستويات.

وتنطلق دورة الإعداد الأخيرة للحكام في أبوظبي قبل خمسة أيام على انطلاق كأس آسيا 2019 وسيتم خلالها التركيز بشكل كبير على تطبيق نظام حكم الفيديو المساعد.