أعلنت مطارات أبوظبي، عن افتتاح أول ممر تفاعلي بمنطقة الشرق الأوسط ضمن مطار أبوظبي الدولي، والذي يعمل على توليد الطاقة من خلال خطوات المسافرين، في المطار الذي يستقبل ما يقارب 2 مليون مسافراً شهرياً.

جاءت تلك الخطوة بالتعاون مع شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر"، والشركة الحائزة على جائزة التكنولوجيا النظيفة في المملكة المتحدة شركة "بيفجين"، بهدف تطوير ممر تفاعلي تبلغ مساحته 16 متراً مربعاً، ليربط بين مبنيين رئيسيين في المطار الذي يحتضن أحدث تقنيات التكنولوجيا المُتطوّرة والمبتكرة بالعاصمة أبوظبي.

وأوضحت مطارات أبوظبي، أن الممر التفاعلي سيُسهم في جمع خطوات حوالي 8000 مسافر يومياً، وتحويلها إلى طاقة كهربائية تعمل على تشغيل شاشات العرض، وتوفير الطاقة اللازمة لإضاءة الممر، وذلك بتحويل خطوات المسافرين بين المبنيين 1 و3 في المطار إلى طاقة كهربائية، وستتضمن شاشات العرض معلومات حول عدد الخطوات ومقدار الطاقة الحالي، إضافة إلى لعبة تفاعلية خاصة بالأطفال تُظهر طائرات ترتفع وتنخفض وفقاً لكمية الطاقة الجاري توليدها.

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات بالإنابة لمطارات أبوظبي أحمد الشامسي: "جاء تعاوننا مع (مصدر) وشركة بيفجين لإنشاء ممر تفاعلي متطور لنستعرض من خلاله تقنيات ومصادر الطاقة في المدن الذكية في المستقبل، وهي الخطوة التي تسعى مطارات أبوظبي من خلالها إلى تعزيز التزامها بتطبيق الممارسات المُستدامة عبر الاعتماد على مصدر جديد للطاقة النظيفة والمتجدّدة، إلى جانب رفع وعي وتثقيف المسافرين العابرين والمقيمين حول مصادر الطاقة المختلفة والحلول التي توفرها تقنيات خارج الشبكة (Off Grid)".

وأضاف الشامسي: "أداؤنا البيئي ومبادراتنا المستدامة تظهر التزام مطارات أبوظبي المتواصل لتقديم حلول مُبتكرة لقطاع الطيران العالمي".

يذكر أن سطح الممر مكون من سلسلة من المثلثات المتشابكة، وعند مرور المسافرين على هذا النظام الحائز على براءة اختراع، تولد طاقة مستمرة وفقاً لعدد خطواتهم. ويتمّ استخدام هذه الكهرباء لتشغيل إضاءة من نوع "إل إي دي" تمتد على 5 أمتار، كما توفر تحديثات للبيانات الموضحة على شاشات العرض.