واصلت الإعدامات وتجاهلت القوانين الدولية..

السلطات الإيرانية تنفذ حكم الإعدام الجماعي بحق 22 أحوازي دفعة واحدة

عرعر - جاسر الصقري

نفذت السلطات الإيرانية جريمة إعدام جماعية بحق 22 أحوازي دون محاكمة وبطريقة وحشيه داخل سجن كلينيك الأمني سيئ الصيت في منطقة الأحواز.

وأوضح اليوم الأحد رئيس المركز الأحوازي للإعلام والدراسات الاستراتيجية حسن راضي لـ" الرياض" بأن الإعدامات تأتي رداً على نضال الشعب الأحوازي المتصاعد، والمطالبة بحقوقه المشروعة من جهة، وانتقاماً من عملية 22 سبتمبر التي استهدفت العرض العسكري الإيراني في الأحواز من جهة أخرى، مضيفاً بأنه وفقاً للمعلومات من الأحواز أن عملية الإعدام تمت قبل أيام وتم إبلاغ ذويهم أمس الأحد.

وشدد "راضي" بأن العالم ومؤسساته الدولية تتحمل مسؤولية ما يحصل للشعب الأحوازي من قبل نظام ولاية الفقيه في طهران، لافتاً بأن السلطات الإيرانية قامت خلال الشهرين الماضيين بموجه اعتقالات واسعة عشوائية وتعسفية في الأحواز.

يذكر أن إيران تصدرت قائمة دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الأكثر تنفيذاً للإعدام خلال العام 2017، بإعدام ما لا يقل عن 507 أشخاص.












التعليقات