قد يسمح جهاز جديد يوضع على الجلد لمرضى السكري بقياس ومراقبة مستويات السكرفيالدم دون الحاجة لوخز إصبعهم أو الحصول على عينات دم بطرق أخرى.

وقالت الدكتورة أدلينا إيلاي من جامعة باث في بريطانيا إن التكنولوجيا الجديدة "قد تصبح أول طريقة دون إبر، بما في ذلك تجنب تماما وخز الإصبع، لمراقبة مستويات السكر في الدم على مدى اليوم".

وطور فريق الدكتورة إيلاي الجهاز الذي يمكنه أن يقيس مستويات السكر في السائل الموجود تحت الجلد مباشرة.

وقال الباحثون في الدراسة التي نشرت في دورية (نيتشر نانوتكنولوجي) إن الجهاز قدم نتائج قاربت بشدة المستويات المسجلة في الدم لدى اختباره على متطوعين

وشدد الباحثون على أن الجهاز لا يزال بحاجة إلى المزيد من التطوير قبل أن يصبح وسيلة قابلة للارتداء وبسيطة لقياس مستويات السكر في الدم دون عينة.