لم تعد أمراض التهابات الجهاز الهضمي أمراضاً نادرة، فقد زادت نسبة تلك الأمراض في العالم وفي دول الخليج خلال السنوات الماضية بدرجة تتطلب إجراء المزيد من الأبحاث لمعرفة بعض أسبابها، فقد توصل باحثون من مملكة البحرين الشقيقة في بحث نشر العام الماضي 2017 م أن عدد الحالات المسجلة في مجمع السلمانية الطبي كان 3 حالات في عام 2001 م وفي عام 2014 سجلت 12 حالة، كما نشرت المجلة السعودية للجهاز الهضمي في العام الماضي 2017م بحثاً شارك فيه مجموعة من العلماء والباحثين برئاسة الدكتور محمد الموزان من كلية الطب بجامعة الملك سعود، وقد تمت دراسة تأثير التغذية على الأطفال المصابين بأمراض التهابات الجهاز الهضمي، ووجدت علاقة إيجابية بين تناول الوجبات السريعة والحلويات والمشروبات الغازية وبين الإصابة بتلك الأمراض كما وجدت أن الأطفال الذين يتناولون الفواكه هم أقل عرضة لتلك الالتهابات.

نشرت مجلة التغذية العلاجية هذا العام 2018م نتائج بحث قام به علماء من هولندا تبين فيه وجود ارتباط بين تناول الأغذية من أصل حيواني، وبين حدوث أمراض التهابات الجهاز الهضمي في حين وجد تناسب عكسي مع تناول الدهون غير المشبعة والأغذية الغنية بالألياف الغذائية، كما وجد باحثون نشر بحثهم في مجلة الشرق الأوسط لأمراض الجهاز الهضمي أن 40 % من مرضى التهابات الجهاز الهضمي كان لديهم نقص في فيتامين د.