تحتضن مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بالرياض، ضمن مقتنياتها المعرفية المتنوعة، أكثر من 200 مجلة وصحيفة عربية صدرت في بلاد المهجر، تمثل بواكير الصحف والمجلات العربية التي أصدرها عدد من المهاجرين والأدباء العرب، الذين هاجروا إلى أوروبا والأميركتين والهند بدءًا من منتصف القرن التاسع عشر.

وتشكل المجلات والصحف تاريخًا ثريًا ومتنوعًا بما تحويه من مقالات ودراسات ونصوص علمية وأدبية، يتسنى للباحثين من خلالها تتبع مراحل تطور الكتابة العربية بمختلف أنماطها وأشكالها الأدبية في عصر الإحياء والنهضة، سواء على مستوى الكتابات الصحفية أم على مستوى الأعمال الأدبية وبدايتها.

وتضمنت هذه المجموعة نسخة نادرة من أول صحيفة عربية صدرت في تركيا، وهي صحيفة "الجوائب" التي أصدرها الأديب أحمد فارس الشدياق في العام 1860م، وتعد من بواكير الصحف العربية، وحظيت بمتابعة واهتمام من بعض الكتاب والأدباء في ذلك الوقت.

ومن هذه الصحف والمجلات التي أصدرها المهاجرون العرب صحيفة "كوكب أمريكا" التي تعد أول صحيفة عربية تصدر في نيويورك العام 1892م، وكذلك مجلة "السائح" التي أصدرها عبدالمسيح حداد عام 1912م، وكتب فيها الشاعر والأديب جبران خليل جبران، بشكل منتظم طوال فترة صدورها، ومجلة "السمير" التي أصدرها الشاعر إيليا أبو ماضي صاحب ديواني..الجداول والخمائل، في نيويورك في العام 1929م ومجلة "الرابطة" التي أصدرها أحمد السقاف في إندونيسيا العام 1929م، ومجلة "الشرق" التي أصدرها محمد علي قدس وأحمد باحسوان في إندونيسيا العام 1928م، وغيرها.