كشفت دائرة المخابرات العامة الأردنية، مساء الخميس، عن تفاصيل مخطط خلية الفحيص الإرهابية واعترافات عناصرها الذين ألقي القبض عليهم، إثر مداهمة أمنية مشتركة لوكرهم في مدينة السلط.

وبينت التحقيقات أن الخلية كانت تعتزم تنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية في عدد من مناطق المملكة الأردنية، بعد تنفيذهم عملية الفحيص الإرهابية مباشرة.

وأوضحت أن الخلية الإرهابية قامت بإعداد 55 كيلوجراما من المتفجرات جاهزة للانفجار، كما قامت بصناعة طائرة بدون طيار بدائية الصنع.

وأشارت إلى أن الخلية كانت تستهدف مراكز ودوريات أمنية ومدنيين، إلا أن سرعة الكشف عن الخلية من قبل دائرة المخابرات العامة وتعاون القوات المسلحة والأجهزة الأمنية معها، حالت دون ذلك.

كما أظهرت التحقيقات أن عناصر الخلية ممن اعتنقوا حديثا الفكر الإرهابي الذي تروج له عصابة داعش الإرهابية.