أعلن وزير الخارجية الأميركي "مايك بومبيو" اليوم أن الإدارة الأمريكية أكدت "للكونجرس الأمريكي" بأن المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة تتخذان "تدابير واضحة لتخفيض الخطر" على المدنيين أثناء عمليات التحاف العربي العسكرية في اليمن.

وذكر وزير الخارجية الأمريكية في بيان أن "البلدين يتخذان تدابير يمكن إثباتها من أجل تقليص خطر إصابة المدنيين والبنى التحتية المدنية خلال العمليات العسكرية" في اليمن.

وأضاف أنه "وعملاً بأحكام المادة 1290 من قانون تفويض جون س. ماكين الخاص بالدفاع الوطني للسنة المالية 2019، قدمت الإدارة الأمريكية شهادة بالكونجرس أمس بأن حكومتي المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة تقومان بإجراءات واضحة للحد من مخاطر إلحاق الأذى بالمدنيين والبنية التحتية المدنية الناتجة عن العمليات العسكرية لهذه الحكومات في اليمن".

وقال بيان وزير الخارجية الامريكي "لقد كانت إدارة الرئيس ترمب واضحة بأن إنهاء الصراع في اليمن يمثل أولوية للأمن القومي الامريكي، وسنواصل العمل عن كثب مع التحالف الذي تقوده السعودية لضمان أن المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة تحافظان على دعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الحرب الأهلية في اليمن، والسماح بوصول المساعدات الانسانية والتجارية دون عائق من خلال العديد من السبل والوسائل الممكنة والمتاحة، وستتخذ إجراءات تخفف من أثر الصراع على المدنيين والبنية التحتية المدنية".