أعلن البيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترمب تلقى رسالة ودية من الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، يعرب فيها عن رغبته بإجراء لقاء جديد مع الرئيس الأميركي. وقالت المتحدثة باسم الرئاسة الأميركية سارة ساندرز: الهدف الأساس من الرسالة هو الإعداد للقاء جديد مع الرئيس، نحن منفتحون، وقد باشرنا التنسيق لعقد هذه القمة التي ستكون الثانية بعد اللقاء الأول التاريخي بين الزعيمين، الذي عقد في يونيو الماضي.

وتابعت: هذه الرسالة هي دليل جديد على التقدم الذي تحقق في العلاقات بين البلدين، ورحبت بالتقدم الذي تحقق بشأن نزع السلاح النووي، واعتبرت أن عدم تضمين العرض العسكري الكوري الشمالي الذي جرى الأحد في بيونغ يانغ صواريخ بالستية عابرة للقارات يشكل دليل حسن نية في إطار عملية نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.