أوقفت شرطة محافظة جدة "الفتاة" الذي ظهرت في مقطع الفيديو الذي بثه "وافد" من جنسية عربية وظهر في بشكل مسيء، وذلك بعد توجيه من النيابة العامة للتحقيق معها، ومعرفة دوافع خروجها مع الوافد في مقاطع الفيديو التي استفزت مشاعر السعوديين خلال اليومين الماضيين.

وجاءت التطورات في ملف قضية "الوافد"، بعد أن تدخلت فرق التفتيش بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية في محافظة جدة (الأحد) الماضي، وباشرت موقع المنشأة التي حدثت فيها مخالفة التصوير عبر عدة مقاطع فيديو مع فتاة في موقع استقبال لنزلاء إحدى الأجنحة الفندقية بجدة.

وعلمت "الرياض"، أنه سيتم تطبيق عدد من العقوبات على صاحب المنشأة لعدم التزام المنشاة بالضوابط الخاصة بعمل المرأة في داخل الفندق، في حين ستبدأ النيابة العامة التحقيق في الجزء الآخر من القضية، والمتمثل في مخالفة المتهمان "الوافد"، و"الفتاة" لنظام الجرائم المعلوماتية من خلال تصوير مقاطع فيديو تسئ للمجتمع، ووصفه بـألفاظ غير لائقة، إضافة إلى مخالفة الآداب العامة، وغيرها من الأمور التي قد تطرأ في ملف القضية، والتي شهدت تفاعلاً كبيراً في مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان القاضي السابق بالمحكمة الجزائية في محافظة جدة الشيخ تركي القرني، أكد بأن فعل المرأة في هذا المقطع يعد استفزاز لمشاعر السعوديين، مشيراً إلى أن الفتاة تتحمل المسؤولية الجنائية من خلال مشاركتها، وموافقتها لـ "الوافد" الذي تلفظ على مشاهدي المقطع، والمجتمع وأساء لهم وهي بحد ذاتها جريمة معلوماتية توجب العقوبة.