رأس صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، بحضور نائبه صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر، اجتماع مجلس المنطقة الذي عقد في مقر الإمارة بجدة.

وأكد الأمير خالد الفيصل أن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، تمر بقفزة نوعية في شتى المجالات، منوهاً سموه إلى المكاسب التي تحققت للمملكة على كافة الأصعدة المحلية والإقليمية والعالمية. وأوضح أمير منطقة مكة المكرمة أن التنمية مشروع كبير امتد منذ تأسيس المملكة، وحتى يومنا الحاضر، سائلاً الله أن تتحقق أحلام وآمال هذه البلاد، وقادتها، وأن نصل إلى ما نصبوا إليه من رفعة وسؤدد، مشيداً سموه بما حققه مجلس منطقة مكة المكرمة في مسيرة التنمية من إنجازات.

ودعا أمير منطقة مكة المكرمة أعضاء المجلس ولجانه إلى مضاعفة الجهود وتكريس العمل لمواصلة عجلة التنمية في المنطقة.

واستعرض مجلس منطقة مكة المكرمة خلال الاجتماع العرض المقدم من الأمين العام لمجلس شؤون الأسرة بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، والهادف لتوحيد جهود القطاعات الحكومية كافة فيما يتعلق بقضايا الطفل والمرأة وكبار السن.

كما اطلع المجلس على عرض عن أولويات مشروعات الطرق في محافظات المنطقة كذلك تعزيز التواصل بين كافة المستويات الإدارية لدى الأجهزة الحكومية والمجالس المحلية وصولاً لتنفيذ رؤية المملكة 2030م.

وتطرق الاجتماع الذي حضره وكيل الإمارة د. هشام بن عبدالرحمن الفالح، وأعضاء المجلس إلى عددٍ من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال واتخذت حيالها القرارات والتوصيات اللازمة.