حصد البنك الأول جائزتين عالميتين ضمن جوائز «Global Banking and Finance Review» والتي تعد من أبرز الجوائز العالمية في مجال الصناعة المصرفية والمالية وتقدّم سنوياً لأفضل مقدمي الخدمات المصرفية في العالم. وقد حصل عليها البنك تقديراً للأداء المتميز الذي أنجزه من خلال خدمات فرعه الرقمي وخدمات حلول إدارة النقد للشركات.

وجاء اختيار البنك الأول لجائزة "أفضل مبادرة مصرفية في المملكة للعام 2018" تأكيداً على ما يتمتع به فرعه الرقمي "ابدأ" من بيئة مصرفية رقمية مبتكرة، أسهمت في تقديم تجربة مصرفية ريادية اكتسبت ثقة العملاء ومنحتهم مرونة غير مسبوقة في إتمام معاملاتهم المصرفية إلكترونياً براحة وسهولة وخلال فترة زمنية قياسية لا تتجاوز 10 دقائق، فضلاً عن التزام البنك بدعم أهداف رؤية 2030 للاقتصاد المعرفي والوعي المالي في المملكة، عبر بناء دور فاعل لفرع ابدأ في تعزيز مستوى الثقافة المصرفية ورفع الوعي المالي للجيل الناشئ عبر سلسلة من الفعاليات في إدارة المال والادخار. كما تم اختيار البنك الأول لجائزة "أفضل بنك في إدارة حلول النقد للشركات في المملكة العربية السعودية لعام 2018"، وذلك نتيجة لما أنجزه البنك من تحديثات أخيرة شملت منظومة أعمال إدارة حلول النقد كتقليل المخاطر، وخفض تكاليف المعاملات، إلى جانب طرحه لخدمة "الأول أون لاين للشركات" والتي جرى تصميمها لدعم قدرة العملاء من قطاع الشركات على إنجاز معاملاتهم إلكترونياً وبسرعة وفاعلية وبشكل آمن دون الحاجة لزيارة أحد الفروع.

وأعرب سورن نيكولايزن العضو المنتدب للبنك الأول عن اعتزازه بهذا التقدير الذي يعد ثمرة للجهود المتفانية التي بذلتها فرق العمل في البنك في سبيل ترسيخ المكانة الرائدة للبنك الأول في مجال الابتكار المصرفي الرقمي، وعلى النحو الذي يعزز من القيمة الإضافية لخدماتنا المصرفية الموجهة لعملائنا، ويمنحهم حلولاً أكثر فاعلية ومرونة تمكنهم من تلبية احتياجاتهم بسهولة وسرعة وأمان.

يشار إلى أن جوائز «Global Banking and Finance Review» تمنح للمؤسسات المصرفية والمالية البارزة حول العالم تقديراً لجهودها في تطبيق استراتيجيات مبتكرة في الاستثمار والخدمات المصرفية وتحقيق إنجازات مهمة وإحداث تأثير إيجابي على صعيد تطوير القطاع المصرفي والمالي.