شهد قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت في المملكة نمواً كبيراً في حجم المعاملات التي تتم باستخدام بطاقات الخصم المباشر خلال النصف الأول من العام 2018 بلغت نسبته 536 % وفقاً لتقرير السفر المعمق للنصف الأول من العام الجاري.

ويلقي التقرير الضوء على قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت الآخذ في التطور بوتيرة متسارعة والتحول في سلوك العملاء في دول مجلس التعاون الخليجي، وشملت النتائج الرئيسة التي خلص إليها التقرير نمواً إيجابياً مستمراً في حجم حجوزات السفر في جميع أنحاء المنطقة، بالإضافة إلى ارتفاع في عدد المسافرين الذين يقومون بترتيب رحلاتهم باستخدام هواتفهم المتحركة.

وقال ستيوارت كرايتون المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة كلير تريب "ساهمت أسعار تذاكر الطيران التنافسية، وتسهيل الحصول على التأشيرات، وزيادة الجهود المبذولة من قبل الوجهات المختلفة، مجتمعة في إحداث هذا النمو المطرد الذي يشهده قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي، تمدنا الرؤى الجديدة الواردة في تقريرنا بتطوير حلول السفر والإقامة التي تلبي توقعات المسافرين في المنطقة بل وتتجاوزها".

من جانبه قال سمير باجول نائب الرئيس التنفيذي والمدير العام لمنطقة الشرق الأوسط لشركة كلير تريب "قمنا عن طريق هذا التقرير باستكشاف تفضيلات الأشخاص الذين نضعهم في المقام الأول، وتسلط البيانات التي جمعناها الضوء على العوامل الرئيسة التي تشكل مشهد قطاع حجوزات السفر عبر الإنترنت، مثل الوجهات الصيفية المفضلة وأنماط الحجز وطرق الدفع التي يميل إليها المسافرون في المنطقة، وتمثل البيانات والرؤى المعمقة مصدراً محورياً للمعلومات حول هذا القطاع بشكل عام".

وتبقى بطاقة الائتمان هي وسيلة الدفع المفضلة للحجوزات عبر الإنترنت في المملكة، وقد بلغت نسبة استخدامها 60 % من إجمالي حجم المعاملات، وعلى الرغم من ذلك فقد أصبح الدفع باستخدام بطاقات الخصم المباشر أكثر شعبية لدى المستهلكين في المملكة، وذلك في أعقاب مبادرة الشبكة السعودية للمدفوعات، والتي تتيح استخدام بطاقات الخصم المباشر "مدى" لإجراء معاملات الشراء عبر الإنترنت لأول مرة،