‏‎دشن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس الأول مخيم النازحين في بني جابر بمديرية الخوخة في محافظة الحديدة.

‏‎ويستوعب المخيم 420 نازحاً في مرحلته الأولى، وتم توفير المواد الإيوائية لهم من خيام وبطانيات وبسط وخزانات المياه إلى جانب العيادات الطبية المتنقلة، وتضم سيارة إسعاف وعيادة متنقلة للمخيمات المجاورة و25 متطوعة ستقدم لهم دورات تدريبية في مجال صحة المجتمع.

كما اهتم المركز بخدمات المياه والإصحاح البيئي للمخيمات التي اشتملت على توفير 3.1500.00 لتر ماء صحي للشرب، و3.150.000 لتر ماء للاستخدام العام، و34 خزاناً سعة 2000 لتر، و1000 وعاء بلاستيكي سعة 10 لترات، و500 حقيبة نظافة شخصية واستهلاكية، و50 برميل نظافة، وتم بناء 100 دورة مياه للطوارئ وإنشاء مكان للتخلص من النفايات، وأخرى لتصريف مياه الصرف الصحي.

وتقدم رئيس وحدة النازحين برئاسة مجلس الوزراء اليمني نجيب السعدي، بالشكر الجزيل للمملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على الجهود التي تقدمها المملكة من خلال مركز الملك سلمان للإغاثة للتخفيف من معاناة الشعب اليمني.

وأبدى السعدي إعجابه بالخدمات التي يقدمها المخيم، من إيواء وصحة، ومياه وخدمات إصحاح بيئي، وهو ما سيخفف العبء على النازحين.

من جانبه، أشار منسق مركز الملك سلمان للإغاثة في مكتب عدن عبدالله الطيار،إلى أن المخيم سيقدم خدمات لـ»30,000» مستفيد في نهاية جميع مراحله.

حضر التدشين منسق لجنة الإغاثة الحكومية في محافظة الحديدة عادل مكرشب، ومدير عام مديرية الخوخة محمد يحيى علي، وعضو مجلس أمناء ائتلاف الخير للإغاثة صالح باناعمة، والمدير التنفيذي لائتلاف الخير للإغاثة المهندس فهمي بن منصور.

ويأتي هذا المشروع ضمن المشروعات التي يخصصها مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في مجال الإيواء لاستيعاب النازحين الذين تسببت الميليشيات الحوثية في تهجيرهم من مدنهم وقراهم.