تفقد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل، اليوم، خط سير برامج تشغيل مستشفى الملك سلمان التخصصي بحائل، عبر جولة ميدانية رافق سموه فيها مدير عام الشئون الصحية بالمنطقة الدكتور حمود بن فهد الشمري.

وبدأ سموه جولته التفقدية من صالة استقبال المرضى، ووقف على الخدمات المقدمة فيها للزوار والمراجعين، وآلية العمل في هذه الصالة، واطلع على البرامج الحديثة ذات العلاقة بملفات المرضى، قبل أن يزور سموه أقسام المختبر والأشعة والعيادات الخارجية، وبعض غرف التخزين والعمليات والطوارئ في المبنى الرئيسي في المستشفى ومبنى العيادات الخارجية.

وتوجه سموه ومرافقيه عقب ذلك للمركز التعليمي لمشاهدة البرومو المعد لهذه المناسبة، المتضمن أهم الأعمال التي نفذت خلال العام الحالي 1439هـ، وأستمع لشرح تفصيلي عن الخدمات الصحية المنتظر تقديمها خلال المرحلة القادمة، في ظل متابعة ودعم سمو أمير المنطقة وسمو نائبه، ومساندة معالي وزير الصحة ونائبيه للتغلب على التحديات التي قد تواجه النمو الذي تتطلع الوزارة إلى تحقيقه على مستوى المملكة ومنطقة حائل على وجه الخصوص.

والتقى سمو نائب أمير منطقة حائل بالكادر الطبي بالمستشفى واستمع لشرح من مدير عام الشئون الصحية عن ماتم تنفيذه من مراحل تشغيل المستشفى وماسيتم مستقبلا في اطار التشغيل التدريجي للمستشفى، قبل أن يكرم سموه، مدير مستشفى الملك سلمان التخصصي المهندس سلطان بن عبدالله الشمري، وفريق العمل معه، نظير ما بذلوه من جهد كبير تكلل بتوفيق الله بافتتاح المستشفى والبدء بتقديم الخدمات حسب خطة التشغيل المحددة مسبقاً.

وأعرب سمو نائب أمير منطقة حائل في ختام زيارته عن شكره لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - على الدعم المستمر للقطاع الصحي ولمناطق المملكة ومنها منطقة حائل، منوهاً باهتمام صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل، وحرص سموه على رفع مستوى أداء المرافق الخدمية، تتقدمها الصحية منها، مثمناً سموه لمعالي وزير الصحة ومدير الشئون الصحية بالمنطقة والقائمين على المستشفى جهودهم وعملهم الدؤوب للنهوض بالعمل الصحي والطبي، بما يضمن للمواطن والمقيم حصولهما على الخدمة الطبية المثالية التي يحتاجها.