يدلي الناخبون في السويد اليوم الأحد، بأصواتهم في الانتخابات العامة التي تشهد منافسة شديدة بين تكتلين، وسط توقعات بفوز حزب الديمقراطيين المناهض للهجرة في البرلمان المؤلف من 349 مقعدًا.

وأشارت استطلاعات الرأي، إلى أن تكتلاً يساريًا بقيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم الذي يتزعمه رئيس الوزراء ستيفان لوفن يتفوق قليلاً على المعارضة التي تنتمي إلى تيار يمين الوسط المكونة من أربعة أحزاب والتي تعرف باسم التحالف.

ومن المتوقع أن يكون تشكيل حكومة جديدة عملية معقدة، حيث أنه من غير المرجح أن يضمن أي تكتل الحصول على أغلبية. وحسب القوانين السويدية، يتم تحديد لائحة الناخبين قبل 30 يومًا من بدء الانتخابات.