من السلوكيات المرورية الخاطئة ملاحقة المتطفلين لسيارة الإسعاف حينما تعبر الطرق المزدحمة، وتنبه السائقين طلباً لفتح الطريق أمامها للقيام بمهامها، والتي قد تكون لإنقاذ حالات حرجة، فنراهم يسيرون خلفها برعونة غير آبهين بحجم ما يرتكبونه من سلوك مروري خاطئ أرعن، فقد تتوقف سيارة الطوارئ فجأة، فتخيلوا حجم المصيبة التي قد تسببها السيارات التي تتسابق خلفها رغم ازدحام الطريق.

وقد كشف تقرير لهيئة الهلال الأحمر السعودي عن مخاطر ملاحقة سيارات الإسعاف.

ولعل التعديلات التي أقرها مجلس الشورى مؤخراً على نظام المرور والتي تضمنت تعديل الغرامة إلى 500 ريال لملاحقي مركبات الطوارئ أثناء استعمال المنبهات الخاصة بها، لعلها تردعهم، وحبذا لو زادت عليها حجز المركبة وصاحبها ولو ليوم واحد، ليرتدع عن سلوكه الخاطئ والذي قد يرتكب بسببه خسائر فادحة بالأرواح والممتلكات.

ومن هنا أقترح لو تم وضع كاميرا بمؤخرة سيارات الطوارئ ترصد أي مخالفات من هذا النوع والمحاسبة الفورية المغلظة لمرتكبيها.