فند المتحدث الرسمي للدفاع المدني بالمدينة المنورة العقيد خالد الجهني ما تناقلته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول استمرار الحرائق في محافظة خيبر لمدة خمسة أيام، مؤكدا أن الحوادث بدأت مع بداية حالة عدم الاستقرار حيث بلغت ثلاثة حوادث في أوقات وأماكن مختلفة ، مبيناً أن الحادث الأول كان يوم الأربعاء بقرية الوادي وتم السيطرة عليه في حينه ، أما الثاني فكان بخيبر القديمة ، واستمر حتى صباح يوم الخميس ، حيث تسببت الرياح ووعورة التضاريس في سرعة انتشار الحريق وبمساحة 500 ألف م2 تقريبا ، وقد تم السيطرة عليه ، ووقع الحريق الثالث عصر - السبت - في خيبر القديمة في موقع آخر وما زالت الفرق في الموقع والحادث في مراحله النهائية وتحت لسيطرة.