اعتزلت الفنانة اللبنانية نادين الراسى العمل الفني بعد خلافات نشبت خلال اليومين الماضيين مع ابنها، حيث اتهمته بضربها وهو ما نفاه، موضحاً أنها تتلقى علاجاً نفسياً، وانتشرت رسائلهما المتبادلة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت نادين الراسى عبر حسابها على تويتر في آخر تغريدة قبل إغلاقه: "شكراً لكلّ محبّ وكلّ من دعم مسيرتى الفنيّة.. الآن حان وقت الوداع".