أكد مدير الكرة بنادي الدرعية عساف العساف أن قرعة دوري الثانية التي سحبت مؤخرا كانت منصفة بدرجة عالية لجميع الأندية، ومتوازنة وحظوظ جميع الفرق متساوية.

وقال: «الدوري لا يعترف بالأسماء والتواريخ وأصبح هذا الموسم دوري قوي بعد رفع عدد الأندية إلى 26 وزيادة عدد المباريات لكل مجموعة فهناك فرق قوية وأخرى مؤهلة للمنافسة من خلال الاستعداد الجيد، ولعب 22 جولة أمر مريح ويعطي فرصة للتعويض، ونظام الصعود والهبوط سيزيد الدوري قوة وإثارة».

وأضاف «سنقيم معسكرا خارجيا بمصر لمدة 15 يوماً منتصف شهر محرم المقبل وسيخوض الفريق خلاله خمس مباريات ودية، كما أنهت الإدارة صفقتين أجنبيتين مع المدافع الكنغولي عمر توريه والمهاجم الغيني محمد كمار بتوصية من المدرب المصري محمد كيتا».

وكشف العساف أن الاستعدادات تسير بشكل مميز بحضور أكثر من 25 لاعبا وبحماس منقطع النظير، وسيرافق الفريق في معسكره الخارجي خمسة لاعبين جدد للخضوع إلى التجربة الفنية قبل اختيار الأفضل منهم».

وقلل من نجاح تجربة اللاعب الأجنبي بدوري الثانية لعدم وجود دعم مادي من اتحاد الكرة، مشددًا على أن «الاختيارات ستكون وفق القدرة المالية وبالتالي لن يكون هناك لاعب مؤثر سوى بعدد قليل ولن يعطي الدوري الوهج والفائدة المرجوة».