أجرى معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ عملية جراحية في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، تكللت ولله الحمد بالنجاح، ويخضع معاليه حالياً للعلاج المعتاد الذي يعقب العملية الجراحية.

وقد تلقى آل الشيخ عدداً من الاتصالات من عدد من كبار المسؤولين للاطمئنان على صحته.

وعبّر رئيس مجلس الشورى عن شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - وأصحاب السمو الملكي الأمراء، وسماحة مفتي عامّ المملكة، وأصحاب الفضيلة العلماء، وأصحاب المعالي الوزراء، وأعضاء مجلس الشورى ومنتسبيه على سؤالهم واتصالاتهم للاطمئنان على صحته، وما أبدوه من مشاعر صادقة وتمنيات طيبة، سائلًا الله - عزّ وجلّ - أن يسبغ على الجميع لباس الصحة والعافية، ويجزيهم خير الجزاء.