دشن محافظ وادي الدواسر عبدالله بن سليمان المبارك، مهرجان تمور الوادي، بحضور عدد من المسؤولين ورجال الأعمال والأعيان والأهالي. وافتتح المبارك المعرض المصاحب الذي اشتمل على عدد من الأركان التي تحمل أنواع التمور وبعض منتجاتها وفوائدها ومشاركات الأسر المنتجة من مشغولات وحرف يدوية ومنتجات وأكلات شعبية. وأوضح مدير مكتب هيئة السياحة والتراث الوطني في المحافظة متعب بن مترك بن قويد، في كلمة له خلال الحفل، بأن انطلاق المهرجان يأتي من سعي المحافظة في تحقيق رؤية المملكة 2030، لخلق بيئة ترفيهية مبتكرة وسياحة زراعية، مشيداً بدعم محافظ وادي الدواسر للمهرجان، ومقدماً شكره لبلدية المحافظة على دعمها وتقديم كل ما بوسعها لتشجيع إقامته.

وذكر مدير مكتب وزارة الزراعة بالمحافظة م. محمد بن سعد بن ذيب، أن المحافظة اشتهرت بالتمور التي يتم تسويقها في جميع الأسواق المحلية وبعض الدول المجاورة، ويصل عدد النخيل المزروع فيها إلى أكثر من مليون نخلة حسب آخر الإحصائيات، وعدّ إقامة هذا المهرجان عنواناً للسياحة الزراعية التي تميزت بها المحافظة. وفي كلمته، اعتبر محافظ وادي الدواسر عبدالله بن سليمان المبارك، المنتج الزراعي الذي تختص به المحافظة أنه يشكّل بعداً مهماً في إطار الأمن الغذائي والتمور بصفة خاصة، مشيراً إلى أن المحافظة تحظى بدعم من سمو أمير منطقة الرياض وسمو نائبه، اللذين يوليان التنمية السياحية جل اهتمامهما حتى أضحت ثقافة المهرجانات راسخة بالمحافظة في الآونة الأخيرة.