اجتمعت اللجان التحضيرية لجائزة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم للأطفال المعوقين، الخميس برئاسة أمين عام جمعية الأطفال المعوقين عوض بن عبدالله الغامدي، حيث ناقشت استعدادات انعقاد الدورة 23 للجائزة في مقر مركز الملك فهد بالرياض خلال الفترة من 24 - 26 ربيع الأول 1440هـ، الموافق 2 - 4 ديسمبر 2018م. 

وأوضح أمين عام الجمعية أن اللجان التحضيرية للجائزة تواصل استعداداتها لتوفير كافة الإمكانات لتنظيم دورة ناجحة امتداداً للنجاح الذي حققته خلال الدورات الماضية، وعطفاً على رصيد حافل بالتجارب المميزة منذ انطلاقة الجائزة في العام 1417هـ، مشيراً إلى أنه تم تشكيل فرق عمل لاستقبال المشاركين، وتأمين تنقلاتهم وإقامتهم،  والعمل على الإعداد الشامل لكافة فعاليات الجائزة، وذلك في إطار 

ما تحظى به من تفاعل مميز، وتقدير ملموس لأهدافها الإنسانية النبيلة في تشجيع هذه الفئة الغالية من الأبناء على حفظ كتاب الله الكريم مما يساهم في دمجهم في المجتمع.

وقال عوض الغامدي: إنّ فكرة الجائزة جاءت بمبادرة من صاحب السموالملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس مجلس إدارةالجمعية. 

وبدعم شخصي من سموه إلى جانب مبادرته بإقامة وقف خيري بمكة المكرمة تدعم إيراداته مصاريف الجائزة مستقبلاً (ويجري العمل حالياً على تنفيذه).

ومن جانبه أكد الأمين العام للجائزة، عبدالرحمن السبيهين أن هذه الجائزة تمثل نقلة غير مسبوقة في مفهوم الرعاية والتأهيل بما مكنها بحمد الله من المشاركة الدولية في عدد من المناسبات القرآنية في مختلف دول العالم، وكان لها رمزية عالمية في اهتمام المملكة بحفظة القرآن الكريم والعناية بمختلف فئات المعوقين.

وقال السبيهين: إن فعاليات الدورة الثالثة والعشرين للجائزة ستقام 

في مقر مركز الملك فهد في الرياض، خلال شهر ربيع الأول القادم، وأن آخر موعد لتلقي طلبات الترشيح يوم الخميس 23 / 2 / 1440هـ، الموافق 1 / 11 / 2018م، موضحاً أنه قد 

تم دعوة إدارات التعليم، وجمعيات تحفيظ القرآن الكريم، ومراكز رعاية الأطفال المعوقين داخل المملكة، 

والجهات المعنية بدول مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في المنافسة.