تنطلق فعاليات الدورة الـ37 من معرض الشارقة الدولي للكتاب يوم 31 أكتوبر المقبل، وتتواصل حتى 10 نوفمبر في مركز إكسبو الشارقة بمشاركة نخبة من أبرز الكتاب والأدباء والفنانين العرب والأجانب الذين يقدمون مجموعة متنوعة من الندوات الأدبية والثقافية والأمسيات الشعرية.

ويشارك في المعرض أكثر من ألف ناشر من مختلف دول العالم يقدمون جديد إصداراتهم الإبداعية والمعرفية والأكاديمية في مختلف اللغات العالمية، كما يقدم نخبة من المتخصصين في الفنون الترفيهية والتعليمية سلسلة من ورش العمل والفعاليات العلمية والتثقيفية للأطفال.

وقال رئيس هيئة الشارقة للكتاب أحمد العامري: إن معرض الشارقة الدولي للكتاب أصبح تظاهرة اجتماعية يتشارك فيها الناس حبهم للمعرفة ويجتمعون حول فعالياتها لتصبح جزءًا من أحاديثهم وذكرياتهم وملتقى لشعوب المنطقة والعالم ومنصة لبناء العلاقات والتبادل الثقافي.