يرأس معالي رئيس ديوان المراقبة العامة د. حسام بن عبدالمحسن العنقري اليوم، جانب المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة "الإنتوساي" في اجتماع اللجنة التوجيهية لمبادرة التعاون مع المانحين، الذي يعقد بدولة الكويت.

وتأتي رئاسة المملكة ممثلة بديوان المراقبة العامة لجانب المنظمة الدولية باللجنة المشار إليها لكون الديوان يرأس لجنة السياسات والشؤون الإدارية والمالية بمنظمة الإنتوساي، وهذه اللجنة معنية بإدارة ومتابعة تنفيذ مذكرة التفاهم التي تم إبرامها العام 2009م بين منظمة الإنتوساي وعدد من المؤسسات المالية المانحة، ومن ضمن أهدافها تمكين الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة من أداء أدوارها بكفاءة وفاعلية، وهو ما يمثل جزءاً مهماً من الأهداف التي تسعى منظمة الإنتوساي لتحقيقها.

وهـــذه الاتفاقية يتم بمقتضاهـــا تمويـــل المشروعات التطويريـــة للأجهـــزة العليا للرقابـــة المالـــية العامـــة والمحاسبة في عـــدد مـــن الدول النامية، ومنـــذ أن تم إبـــرام الاتفاقيـــة واللجنـــة التوجيهيـــة تتابع تنفيــذ مقتضى مـــا ورد في بنودها، وأيضاً متابعـــة المشروعات التطويريـــة التي تمت لعـــدد كبير من الأجهـــزة العليا للرقابـــة المالية العامـــة والمحاسبة في الدول النامية. كما شــارك معاليه في اجتماع لجنـــة بناء القـــدرات المؤسسية بمنظمـــة الإنتوساي الذي عقـــد بدولة الكويت يوم الأربعاء 5 سبتمبر 2018م.