سيواصل مدرب انجلترا جاريث ساوثجيت اختيار لاعبين شبان يستطيعون التأقلم على أساليبه وخطط لعبه مع تطلعه للاستفادة من الأداء القوي في كأس العالم لكرة القدم الأخيرة في روسيا.

وقال ساوثجيت، الذي قاد تشكيلة عديمة الخبرة تقريباً إلى قبل نهائي كأس العالم في يوليو تموز، قبل مواجهة أسبانيا يوم السبت في دوري الأمم إنه يخطط لمواصلة سياسة ترقية اللاعبين من منتخبات إنجلترا للشباب.

وأبلغ ساوثجيت سكاي سبورتس «شاهدنا لاعبين مختلفين على مدار السنوات الماضية وقررنا، بسبب الطريقة التي نرغب في اللعب بها وأنواع اللاعبين الذين نريد العمل معهم، أن بعض اللاعبين لا يلائمون هذا النموذج». وأضاف المدرب السابق لمنتخب تحت 21 عاماً «لن نعود للاعبين الذين جاؤوا إلى هنا من قبل ورأيناهم عن كثب. لذلك المجموعة التالية التي سننظر إليها ستكون على الأرجح من أعمار أصغر». وتعين على ساوثجيت أيضاً البحث عن خيارات أصغر سناً بعدما أعلن المدافع جاري كاهيل والمهاجم جيمي فاردي اعتزال اللعب الدولي الأسبوع الماضي.

وفازت إنجلترا بكأس العالم تحت 20 عاماً وكأس العالم تحت 17 عاماً وبطولة أوروبا تحت 19 عاماً في العام الماضي ويواصل ساوثجيت الضغط من أجل منح بعض هؤلاء اللاعبين فرصة اللعب بشكل منتظم في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وستلعب إنجلترا دون الثنائي المصاب آدم لالانا ورحيم سترلينج في مباراة أسبانيا إضافة لمواجهة ودية ضد سويسرا باستاد كينج باور في ليستر يوم الثلاثاء المقبل.